AR_General_300X600.jpg
Please reload

نيكاي يهبط وسط أداء ضعيف لقطاع التكنولوجيا

June 29, 2017

 
انخفضت الأسهم اليابانية اليوم الأربعاء مع اقتفاء أسهم قطاع التكنولوجيا أثر نظيرتها الأميركية المنخفضة، وفي الوقت الذي تضررت فيه أسهم الشركات الصغيرة جراء ضعف المعنويات، بينما استفادت أسهم البنوك الكبرى من ارتفاع العوائد على السندات العالمية.

وزاد المؤشر نيكاي القياسي 0.5% ليغلق عند 20130.41 نقطة، بينما انخفض المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.3%، حيث أدى ارتفاع مؤشر قطاع البنوك بنسبة 2% إلى الحد من خسائره.

ويقول متعاملون إن المعنويات ضعيفة بوجه عام في الوقت الذي ظل فيه المستثمرون حذرين بعد تأجيل التصويت على مشروع قانون للرعاية الصحية في مجلس الشيوخ الأميركي مما أثار تساؤلات جديدة حول الأجندة الداخلية للرئيس دونالد ترمب.

وتراجعت أسهم شركات التكنولوجيا بعد عمليات بيع في أسهم الشركات الكبرى على مؤشر ناسداك الذي انخفض 1.6%. وهبط سهم ألفابت الشركة الأم لغوغل 2.5% بعد أن فرضت سلطات مكافحة الاحتكار في الاتحاد الأوروبي غرامة قياسية قدرها 2.7 مليار دولار على عملاق التكنولوجيا.

وفي بورصة طوكيو، نزل سهم كانون 3.2% فيما هبط سهم طوكيو الكترون 4.3% وموراتا 2.5%.

وفي دعم لأسهم البنوك، ارتفع العائد على سندات الخزانة الأميركية لأجل 10 سنوات إلى 2.22% الليلة الماضية من 2.14% مساء الاثنين بعد أن قالت رئيسة مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) جانيت يلين إن من المناسب رفع أسعار الفائدة تدريجيا.

وربح سهم مجموعة ميتسوبيشي يو.إف.جيه المالية 2.6% وارتفع سهم مجموعة ميزوهو المالية 3% وإس.إم.إف.جي 2.2%.

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload