AR_General_300X600.jpg

الدولار يتراجع لأدنى مستوياته في 15 شهر مقابل العملات الرئيسية

تداول الدولار قرب ادنى مستوياته في 15 شهرا مقابل العملات الرئيسية الأخرى لليوم الأربعاء، حيث ادى تزايد التوترات المستمرة في واشنطن والحذر قبل صدور تقرير الوظائف الأمريكي المرتقب بالضغط على الدولار.

وتعرض الدولار الأمريكي لضغوط البيع بسبب عوامل عدة منها المخاوف حول الاضطرابات السياسية في واشنطن والتقارير الاقتصادية الباهتة الأخيرة، مما أثار الشكوك حول وتيرة مستقبل تشديد السياسة من قبل مجلس الاحتياطي الفدرالي.

وكان الدولار مدعوما بالسياسة التدريجية التي اتخذها بنك الاحتياطي الفيدرالي منذ أواخر عام 2015، فيما اثر احتمال انضمام البنوك المركزية الرئيسية الأخرى في عملية تشديد السياسة النقدية على الدولار.

ويترقب المستثمرون صدور تقرير الوظائف الغير زراعية يوم الجمعة لشهر تموز/يوليو للحصول على مؤشرات جديدة حول الاتجاه المحتمل لسياسة بنك الاحتياطي الفدرالي.

وخلال وقت لاحق من اليوم سيتم إصدار تقرير حول الوظائف الغير زراعية حيث من المقرر أن يتحدث رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في سان فرانسيسكو جون ويليامز ورئيس بنك الاحتياطي الفدرالي في كليفلاند لوريتا ميستر.

وارتفع سعر اليورو/دولار بنسبة 0.42٪ ليتداول عند 1.1850، بعد أن كان أعلى مستوى له منذ 32 شهرا عند 1.1868.

وقد تم دعم العملة الموحدة إلى حد كبير في الأسابيع الأخيرة، بعد أن أشار رئيس البنك المركزي الأوروبي ماريو دراجي في حزيران / يونيو إلى أنه قد يبدأ قريبا في تقليص برنامج التحفيز.

وفي مكان آخر، ارتفع مؤشر الباوند/دولار بنسبة 0.23٪ ليسجل 1.3238، حيث بدأ المستثمرون في التحضير لبيان سياسة البنك المركزي البريطاني يوم الخميس.

وتجاهلت الأسواق تقريرا من مجموعة أبحاث السوق ماركيت ومعهد تشارترد للمشتريات والتوريد يظهر ان مؤشر مديري مشتريات البناء في المملكة المتحدة انخفض إلى 51.9 معدل موسميا الشهر الماضي من قراءة يونيو 54.8.

وكان الاقتصاديون يتوقعون أن ينخفض المؤشر إلى 54.5 فقط في يوليو.

وارتفع الدولار/ين بنسبة 0.38٪ ليصل إلى 110.778، في حين ارتفع الدولار/فرنك بنسبة 0.19٪ ليتداول عند 0.9673.

واستقر الاسترالي/دولار عند 0.7964، في حين انخفض النيوزيلندي/دولار0.567٪ ليسجل 0.7427.

في وقت سابق اليوم، ذكرت إحصاءات نيوزيلندا أن عدد العاملين انخفض بنسبة 0.2٪ في الربع الثاني، مخيبا للتوقعات التي كانت تترقب ارتفاع 0.7٪ وبعد ارتفاع بنسبة 1.2٪ في الأشهر الثلاثة إلى مارس.

ومع ذلك، انخفض مؤشر مؤشر البطالة إلى 4.8٪ في الربع الأخير من 4.9٪ في الربع الأول من عام 2017، وذلك تمشيا مع التوقعات.

وفي أستراليا، أظهرت البيانات أن موافقات البناء ارتفعت بنسبة 10.9٪ في حزيران / يونيو، فيما كانتالتوقعات السابقة لارتفاع بنسبة 1.5٪.

وفي الوقت نفسه، ارتفع مؤشر الدولار/كندي بنسبة 0.19٪ ليتداول عند 1.2564، بعد أن سجل أدنى مستوى له في خمسة أسابيع عند 1.2412 يوم الثلاثاء.

وتراجع مؤشر الدولار الذي يقيس قوة الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية، بنسبة 0.16٪ ليسجل 92.77، مقابل أدنى مستوى له في الجلسة السابقة عند مستوى 92.64

#الدولارالأمريكي #مؤشرالدولار #تداولالعملات #ازواجالعملات