AR_General_300X600.jpg
Please reload

تحليل أسعار الذهب اليوم - 10 أغسطس 2017 والتوقعات بمزيد من الإرتفاع

الذهب يستأنف الارتفاع – تحليل - 10-08-2017
 

 
تداول سعر الذهب بإيجابية قوية يوم أمس مقترباً من حاجز 1280.00، ليشير إلى أن التأثير الإيجابي لنموذج الرأس والكتفين المقلوب المكتمل مسبقاً لا يزال فعالاً، والطريق مفتوحة أمام التوجه نحو أهدافنا الرئيسية التي تتواجد عند 1295.37 وتصل إلى 1312.00. وبالتالي، سنستمر بترجيح الاتجاه الصاعد خلال الجلسات القادمة ما لم يتم كسر مستوى 1254.56 والثبات دونه، مع الإشارة إلى أن سلبية مؤشر ستوكاستيك الحالية قد تجبر السعر على تقديم بعض التداولات الجانبية المؤقتة قبل استئناف الارتفاع المتوقع. نطاق التداول المتوقع لهذا اليوم ما بين الدعم 1265.00 والمقاومة 1290.00 الميل العام المتوقع لهذا اليوم: صاعد

تحليل أسعار الذهب اليوم - 10 أغسطس 2017
تقدمت أسعار الذهب لتقترب من المستوى 1280$ للأونصة يوم الأربعاء، حيث أن ازدياد التوترات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية زادت من الطلب على الذهب كملاذٍ آمن. على الرغم من أن التوترات لم تصل إلى مستوى الأزمة بعد، إلا أن تهديد كوريا الشمالية بالتصعيد دفع بعض المستثمرين إلى الابتعاد عن الأسهم والأصول المخاطرة الأخرى. اختراق بعض المستويات التقنية الرئيسية دفع بالذهب للأعلى.

ارتفع زوج الذهب/الدولار الأمريكي بعد أن تم اختراق المقاومة في المنطقة 1266.50-1264. مرة أخرى، الأسعار فوق الغيمات على جميع الأطر الزمنية تقريباً، بالإضافة إلى أن خطي "تينكان-سن" (المعدل المتحرك لتسع فترات – الخط الأحمر) و"كيجن-سن" (المعدل المتحرك لـ 26 فترة – الخط الأخضر) متحاذيان بشكل إيجابي عند المنطقة 2/1280. إن استمرت الحركة التصاعدية بالسيطرة على السوق ودفعت بالأسعار فوق المستوى 1282، توقع المزيد من الارتفاع نحو أهداف 1288 و 5/1296.

 

 

 

 

عدم القدرة في تجاوز المنطقة 0/1282 من الناحية الأخرى قد يؤدي إلى بعض عمليات تحصيل الأرباح. في تلك الحالة، من المحتمل أن يعود زوج الذهب/الدولار الأمريكي لاختبار 1273 و 0/1271. الاختراق ما دون 0/1271 قد يؤدي إلى تراجع نحو الغيمة على الإطار الزمني لأربع ساعات.

 

 

الذهب يقفز نحو أعلى مستوياته في شهرين مع تصاعد التوتر الجيوسياسي
 

 

 

فشل الدولار بالاحتفاظ بمكاسبه التي سجلها في وقت سابق من تداولات يوم أمس لينزلق إلى الخسائر مع تصاعد حدة التهديدات المتبادلة بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية.

وكان الرئيس الأمريكي توعد كوريا الشمالية بأنها سوف تواجه بالنار وغضب لم يسبق له مثيل في العالم في حال استمرت بتهديد الولايات المتحدة بعدما تحدثت تقارير استخبارية عن أن كوريا الشمالية تمكنت من صناعه رؤوس نووية مصغرة يمكن وضعها على صواريخها العابرة للقارات.

وجاء رد بيونغ يانغ سريعاً بأنها تدرس بحذر خطة لضرب جزيرة غوام التي تخضع للسيطرة الامريكية في المحيط الهادي وتوجد بها قاعدة عسكرية أمريكية.
ودفعت حدة التوترات الجيوسياسية بين البلدين إلى انحسار شهية المخاطرة بالأسواق العالمية وارتفاع الطلب على عملات الملاذ الامن في ظل المخاوف من انزلاق منطقة الشرق الأقصى إلى صراع نووي في ذكرى قصف اليابان قبل نحو 72 عاما أبان الحرب العالمية الثانية.

وقفز الذهب نحو أعلى مستوياته في شهرين بعدما دفع التوتر الجيوسياسي الطلب على الملاذ الآمن ليقفز نحو مستويات 1277 دولار والتي لامسها إثر صدور تصريحات كوريا الشمالية بشأن ضرب جزيرة غوام.
في حين تباهي الرئيس الأمريكي عبر حسابه على توتير بقوة ترسانة بلاده النووية، الأمر الذي زاد من حدة المخاوف من جدية اتجاه الازمة نحو حل عسكري.
وسجل الذهب أفضل أداء يومي في نحو ثلاث أشهر في ظل التهديدات المتبادلة والتي عززها وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس برد ساحق يفني النظام الكوري ويدمر شعبه في حال أقدمت على مغامرة نووية.

وطغت التوترات الجيوسياسية على ترقب المستثمرين لأرقام التضخم الامريكية من أجل الحصول على إشارات حول قدرة الاحتياطي الفدرالي المضي قدماً في تعديل أسعار الفائدة خلال العام الجاري.

 

اقتنص الفرصة الحصرية لجني الأرباح من تداول الذهب - "اضغط هنا"

 

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload