AR_General_300X600.jpg

الدولار في أعلى مستوياته في ثلاثة أسابيع في انتظار محضر الفدرالي


عزز الدولار من مكاسبه مسجلاً أعلى مستوياته في نحو ثلاثة أسابيع أمام سلة من العملات الرئيسية بعدما دفعت بيانات إيجابية من مبيعات التجزئة والتي سجلت أكبر قفزة في سبعه أسابيع إلى ارتفاع العملة الامريكية. وجاء ارتفاع الدولار متماشياً مع انحسار المخاوف بشأن اندلاع مواجهه عسكرية بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية بعد أنباء تحدثت عن أن الزعيم الكوري كيم جونج أون قرر تأجيل إطلاق الصواريخ اتجاه سواحل جزيرة غوام التي تسيطر عليها الولايات المتحدة, واستقر الدولار قرب أعلى مستوياته في ثلاثة أسابيع قبل الإفصاح عن محضر اجتماع الفدرالي الأخير والذي تترقبه الأسواق بشأن الحصول على إشارات واضحة على تحركات الفدرالي القادمة بشأن تشديد سياسته النقدية وتقليص الميزانية العمومية من السندات والبالغة 4.5 تريليون دولار. وكان الفدرالي قد غير لهجته بشأن تحديد جدول زمني للبدء في عملية تقليص حجم مشترياته من السندات الحكومية والسندات المدعومة برهون عقارية والتي اشتراها على مدار عقد مع اندلاع الازمة المالية العالمية أواخر العقد الماضي. واستبق رئيس الاحتياطي الفدرالي في نيويورك وليام دادلي أنه يفضل تعديل أسعار الفائدة قبل نهاية العام الجاري في حال استمرت الأرقام الاقتصادية بالتحسن وفقاً للتوقعات. ودفعت تصريحات الرئيس الكوري الشمالي إلى تراجع الذهب نحو مستويات 1270 دولار بعدما شجع المستثمرين على شراء الأصول عالية المخاطر وعززت الأسهم والدولار وعائدات السندات وقفز الدولار بنحو واحد بالمائة أمام الين الياباني مع انحسار المخاوف بشأن الصراع في الشرق الأقصى إضافة إلى الأرقام الإيجابية من الاقتصاد الأمريكي والتي دعمت العملة الامريكية. واقترب الدولار من مستويات 111 ين في انتظار الإفصاح عن محضر اجتماع الفدرالي في نهاية تداولات اليوم والتي من المحتمل أن تحمل تفسير لعدم تحديد الفدرالي جدول زمني للبدء بتقليص ميزانيته العمومية. وعمق الإسترليني من خسائره متراجعاً نحو أدني مستوياته في خمسة أسابيع أمام الدولار حول مستويات 1.2860 دولار بعدما أظهرت بيانات التضخم انكماشاً خلال شهر يوليو بما يخالف توقعات بنك إنجلترا المركزي والذي يضعه تحت الضغوط مجدداً في ظل الحديث عن فاتورة التي تدفعها بريطانيا بالانفصال عن الاتحاد الأوروبي. واستقرت أسعار النفط حول أدني مستوياتها في ثلاثة أسابيع مع تعافي الدولار وتراجع الطلب الصيني على النفط في ظل تباطؤ الاقتصاد الصيني بوتيرة فاقت التوقعات. ويتحرك الخام الأمريكي حول مستويات 47.60 دولار في انتظار أرقام المخزونات الامريكية خلال اليوم.

مؤشر الدولار الأمريكي يؤجل الهجوم السلبي– تحليل - 16-8-2017

اضطر سعر المؤشر لتأجيل الهجوم السلبي بتعرضه لضغوط إيجابية لحظية مما دفع به ذلك لاختراق المقاومة المتمركزة حول 93.60, نتوقع تشكيل السعر حاليا لبعض المحاولات التصحيحية الصاعدة لينجذب بذلك نحو مستوى تصحيح 38.2% فيبوناتشي والمستقر عند 94.40 قبل أي محاولة لاستعادة الميل الهابط.

أما في حال تجاوز السعر لمستوى 94.40 فإن ذلك سيجبر السعر على تقديم تداولات تصحيحية صاعدة إضافية ليحاول بذلك تسجيل المزيد من الأهداف الإيجابية بدأ من 95.20 وصولا لمحور المتوسط المتحرك 55 والمستقر حول 96.60.

نطاق التداولات المتوقع لهذا اليوم ما بين 93.30 و 64.40

الميل العام المتوقع لهذا اليوم: صاعد.

اغتنم الفرصة الحصرية لجني الأرباح من تداول العملات - "اضغط هنا"

#تداولالعملات #أزواجالعملات #الدولارالأمريكي #أسعارالنفط #البنكالفدرالي