AR_General_300X600.jpg
Please reload

التحليل التقني لزوج الجنيه الإسترليني/الدولار الأمريكي -29 أغسطس 2017

 


ارتفع الجنيه الإسترليني يوم الاثنين، ولكنه سرعان ما تراجع. نجحنا في النهاية بملء الفجوة، وبالتالي إيجاد المزيد من المشترين. نحن واضحون على مستوى 1.29 وأعتقد بأن عمليات الشراء على المدى القصير ستستمر. هذا الوضع أقل ارتباطاً بالجنيه الإسترليني من الدولار الأمريكي، وأعتقد أن السوق قد تتجه ربما نحو مستوى 1.30. وعلى ذلك المستوى أعتقد أن ضغوط البيع الكبيرة ستتجدد. هناك الكثير من المخاوف المتعلقة بالجنيه الإسترليني، وعلى الرغم من أن الدولار الأمريكي يتعرض لضغط هابط قوي ولكن هذا لا يغير قرار المملكة المتحدة بمغادرة الاتحاد الأوروبي، وجميع المخاوف المرتبطة بذلك.

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload