AR_General_300X600.jpg

تحليل أسعار النفط ليوم 29 آب 2017 ومخاوف الطلب تزيد من خسائره

أعصار هارفي يهيمن على أسعار النفط الخام، ومخاوف الطلب تزيد من خسائره

قد هيمنت العاصفة الاستوائية "هارفي" على أسواق النفط الخام خلال الدورتين الماضيتين بتأثيرات متضاربة، ولكن الخسائر الصافية أقوى على المخاوف من تراجع الطلب على النفط الخام في الولايات المتحدة الامريكية. وسجلت بيانات بيكر هيوز الأخيرة انخفاضا ثانيا متتاليا في عدد منصات الحفر إلى 759 للأسبوع من 763 سابقا، مع الحفاظ على درجة من التفاؤل بأن الزيادة في الإنتاج الأمريكي ستبدأ على الأقل في التباطؤ.

وسجلت أحدث بيانات كوت تراجع ثالث على التوالي في العقود الطويلة على النفط إلى ما يقرب من 445.000 عقد من أكثر من 463.000 عقد فى الأسبوع السابق. وكان هذا أيضا أدنى وضع صافي لمدة أربعة أسابيع مما يقلل من خطر تصفية طويلة إلى حد ما، على الرغم من أن الرصيد العام لا يزال يشكل عائقا هاما أمام المكاسب.

ومع ذلك، كان التركيز الرئيسي في السوق على إعصار هارفي، ومن المرجح أن يظل هذا هو الحال على المدى القصير. وكانت هارفي أقوى عاصفة تضرب تكساس لأكثر من 50 عاما مع أضرار واسعة النطاق للبنية التحتية للنفط. وستكون هناك آثار هامة على أسعار النفط الخام والضغوط المتضاربة. وقد تم خفض انتاج تكرير تكساس بشكل كبير بسبب إغلاق مصافى بلات وكان هناك ارتفاع فوري في أسعار البنزين. ومن شأن إغلاق قدرة مصافي التكرير أن يقوض الطلب على النفط على المدى القريب، الذي سيؤدي إلى تقويض الأسعار.

غير أن ذلك سيعوضه تراجع فوري في صادرات النفط الأمريكية وسيكون هناك أيضا تأثير كبير في خفض الإنتاج الصخري الأمريكي. وكان هناك اتساع آخر في سعر خام برنت على خام غرب تكساس الوسيط إلى ما يزيد قليلا عن 5.0 دولار للبرميل، وهو المستوى الأوسع خلال عامين.

وتداول خام غرب تكساس الوسيط لفترة وجيزة فوق 48.0 دولار للبرميل في التعاملات الآسيوية في وقت مبكر يوم الاثنين حيث دعم الدولار الضعيف الأسعار قبل أن ينخفض إلى أدنى مستوياته بالقرب من 47.00 دولار في تعاملات اليوم الثلاثاء. وتداول خام برنت حول 51.60 دولار للبرميل. وستستمر آثار هارفي في الهيمنة على الأسواق في المدى القصير، على الرغم من أن ضعف الدولار سيكون له تأثير كبير في تهدئة الأسعار ومن المرجح أن تكون هناك خسائر إضافية محدودة فقط.

النفط يستأنف الانخفاض – تحليل - 29-08-2017

تداول سعر النفط بسلبية قوية يوم أمس واقترب من حاجز 46.00 دولار، معززاً التوقعات باستمرار الاتجاه الهابط الذي ينتظم داخل القناة الهابطة الموضحة بالصورة، ويقع السعر تحت ضغط سلبي يقدمه المتوسط المتحرك 50، بانتظار استهداف مستويات 45.40 ثم 44.10 التي تمثل أهدافنا الرئيسية التالية.

من هنا، فإن الانخفاض المتوقع سيبقى مسيطراً على المدى اللحظي والقصير، مع الانتباه إلى أن اختراق 48.37 سيوقف الضغط السلبي الحالي ويقود السعر لمحاولة استعادة مساره الرئيسي الصاعد من جديد.

نطاق التداول المتوقع لهذا اليوم ما بين الدعم 45.00 والمقاومة 48.00

الميل العام المتوقع لهذا اليوم: هابط

اقتنص الفرصة الحصرية لجني الأرباح من تداول النفط - "اضغط هنا"

#النفط #أسعارالنفط #تداولالنفط #خامتكساس