AR_General_300X600.jpg

تراجع أسعار الذهب للأدنى لها في عام مع ارتفاع مؤشر الدولار للجلسة الخامسة على التوالي في أخر جلسات ا


انخفضت العقود الآجلة لأسعار الذهب خلال الجلسة الأمريكية لنشهد الأدنى لها منذ 20 من تموز/يوليو من العام الماضي 2017 وسط ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي للأعلى له منذ 29 من حزيران/يونيو الماضي وفقاً للعلاقة العكسية بينهما عقب التطورات والبيانات الاقتصادية التي تبعنها اليوم الجمعة عن الاقتصاد الصيني أكبر مستهلك للمعادن عالمياً ونظيره الاقتصاد الأمريكي أكبر اقتصاد في العالم وأعلى أعتاب بيانات ثقة المستهلك الامريكي.

اقتنص الفرصة لجني الأرباح من تداول الذهب - اضغط هنا

في تمام الساعة 01:36 مساءاً بتوقيت جرينتش تراجعت العقود الآجلة لأسعار الذهب تسليم 15 آب/أغسطس المقبل 0.40% لتتداول حالياً عند 1,241.60$ للأونصة مقارنة مع الافتتاحية عند 1,246.60$ للأونصة، وسط ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي بنسبة 0.20% إلى مستويات 95.01 موضحاً الأعلى له في أسبوعين مقارنة بالافتتاحية عند 94.83.

هذا وقد تابعنا عن الاقتصاد الصيني ثاني أكبر اقتصاد في العالم وثاني أكبر دولة صناعية بعد الولايات المتحدة الكشف عن قراءة مؤشر الميزان التجاري والتي أظهرت اتساع الفائض إلى 262 مليار يوان أي ما يعدل 41.6$ مليار مقابل 157 مليار يوان أي 24.9$ مليار في أيار/مايو، متفوقة بذلك على التوقعات عند فائض 188 مليار يوان أي 27.2$ مليار، وسط تسارع نمو الصادرات وتباطؤ نمو الواردات على المستوى السنوي خلال الشهر الماضي.

على الصعيد الأخر، فقد تابعنا عن الاقتصاد الأمريكي صدور قراءة مؤشر أسعار الواردات والتي أظهرت تراجع 0.4% مقابل ارتفاع 0.9% في أيار/مايو، بخلاف التوقعات التي أشارت لتباطؤ النمو إلى 0.1%، بخلاف ذلك، تتوجه أنظار المستثمرين حالياً لما سوف تسفر عنه القراءة الأولية لمؤشر جامعة ميشيغان لثقة المستهلكين لشهر تموز/يوليو والتي قد تعكس تقلص الاتساع إلى ما فيمته 98.1 مقابل 98.2 في حزيران/يونيو الماضي.

كما تطلع الأسواق إلى الشهادة النصف سنوية لمحافظ بنك الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول حيال السياسة النقدية أمام لجنة مجلس الشيوخ المعنية بالمصارف والإسكان والشؤون الحضرية ولجنة مجلس النواب للخدمات المالية وتقديمه إلى الكونجرس التقرير الموجز للمناقشات المتعلقة بالسياسة النقدية والتطورات الاقتصادية بالإضافة إلى الآفاق المستقبلية للاحتياطي الفيدرالي.

ويذكر أن مجلس الذهب العالمي أعرب مؤخراً عن تراجع الطلب العالمي على المعدن الأصفر 7% خلال الربع الأول من العام الجاري 2018 إلى 973.5 طن متري، والذي يعد أدنى مستوى للطلب منذ الربع الأول من عام 2008، مضيفاً أن تراجع الطلب على الذهب كان بقيادة قطاع الاستثمار، وموضحاً أن إجمالي الاستثمار في المعدن الأصفر انخفض 27% إلى 287 طن مترى مقابل 393 طن متري في الربع الأول من العام الماضي 2017.

اقتنص الفرصة لجني الأرباح من تداول الذهب - اضغط هنا

كما أفاد مجلس الذهب العالمي أن الاستثمار في السبائك والنقود الذهبية تراجع أيضا خلال الربع الأول 15%، بينما ارتفاع طلب البنوك المركزية على الذهب 42% إلى 116.5 طن متري، وبالأخص مع زيادة الطلب من قبل روسيا على المعدن الأصفر، في حين استقر الطلب على المجوهرات عند 487.7 طن متر خلال الربع الأول، وذلك بالتزامن مع نمو إمدادات المناجم 1% على الأساس السنوي خلال الربع الماضي إلى نحو 770 طن متري.

هذا وقد انخفضت حيازات الذهب لدى صندوق إس-بي-دي-إر جولد ترست الذي يعد أكبر صناديق المؤشرات العالمية المدعومة بالذهب يوم أمس الخميس بواقع 3.83 طن متري ليضل بذلك إجمالي الحيازات لدى الصندوق نحو 795.19 طن متري والذي يعد أدنى مستوى لها منذ 14 من آب/أغسطس الماضي، ويذكر أن أسعار الذهب تراجعت 5.4% خلال الربع الثاني الماضي في ثاني خسائر فصليه لها خلال الثلاثة فصول الاخيرة.

#الذهب #أسعارالذهب