AR_General_300X600.jpg
Please reload

تداول المعادن الثمينة

September 30, 2018

 

يقدم أغلبية وسطاء الفوركس خيار التداول بالمعادن الثمينة في أسواق العقود مقابل الفروقات كذلك، وإن لم تستفد من هذا الأمر، فإنك تفوت على نفسك الكثير. المعادن الثمينة متاحة كعقود مقابل فروقات من خلال وسطاء فوركس ووسطاء العقود مقابل الفروقات وأسواق العقود الآجلة والعديد من أسواق الخيارات. يلتزم أغلبية الناس بالذهب والفضة، ولكن هناك أيضاً أسواق للبلاتينيوم والبلاديوم على المستوى العالمي، والتي يمكن التداول بها كذلك. فيما يلي بعض النصائح للبدأ بالتداول بالمعادن الثمينة.

 

اقتنص الفرصة لجني الأرباح من تداول الذهب - اضغط هنا
 

الأساسيات

أساسيات المعادن الثمينة غالباً ما تتأثر بالسياسة المالية. على سبيل المثال، من المفترض أن يتفاعل السوق مع معدلات الفائدة الخاصة بالبنوك المركزي، حيث أنها تعطيك فكرة عن تحرك التضخم، وهذا بالطبع هو الإهتمام الرئيسي لمتداولي المعادن الثمينة: التضخم. غالباً، يعتبر الذهب والفضة معادن للتحصين ضد التضخم، والمشاركين الكبر في السوق يقومون بدفع الأسعار للأعلى والأسفل بحسب توقعات التضخم.

على سبيل المثال، تميل أسواق الذهب للإرتفاع في بيئة التضخم. لماذا؟ السبب بسيط، لأن شراء الذهب سوف يحتاج إلى كمية أكبر من تلك العملة. السبب الذي يدفعني لقول العملة وليس الدولار الأمريكي، هو أن هناك أسواق للذهب بعملات أخرى. ولكن، تتداول أغلبية أسواق الذهب، وبهامش كبير، بالدولار الأمريكي.
 

الوسيط مهم

أسواق العقود مقابل الفروقات أرخص بكثير من أسواق العقود الآجلة، لأن بإمكانك تقسيم التداول الخاص بك إلى أحجام أصغر. على سبيل المثال، تداول الذهب في سوق العقود الآجلة، حجم العقد الكامل، لديه متطلبات هامش حول 5000دولار. هذا فقط للدخول في السوق، وبالطبع لا يمكنك شراء نسبة من العقد، فإما كامل العقد أو لا شيء. على النقيض من ذلك، تسمح لك أسواق العقود مقابل الفروقات بالشراء بقدر ما تحتاجه للحفاظ على حجم مركز مناسب، لذلك بالنسبة لمتداول التجزئة المتوسط، يعمل سوق العقود مقابل الفروقات بشكل جيد.
 

 

ما هي العملة التي عليك تداول المعادن الثمينة بها؟

يتحدث معظم المحللين والمدرسين عن تداول المعادن الثمينة بالدولار الأمريكي، ولكن اعتمادًا على الوسيط الخاص بك، قد يكون لديك القدرة على تداول المعادن الثمينة باليورو أو الجنيهات أو الدولار الأسترالي أو الدولار الكندي أو حتى الين الياباني. والسؤال إذن هو ما هي العملة التي تتداول بها في الأسواق؟ انها في الواقع وظيفة بسيطة للزخم في هذه المرحلة.

 

على سبيل المثال، إذا ارتفع سعر الين الياباني بشكل كبير، فأنت تعلم أنك لا تريد شراء المعادن الثمينة بتلك العملة. إذا انخفض الدولار الأمريكي، فمن المنطقي أن تحقق المزيد من المكاسب في سوق الذهب مقابل الدولار أكثر من الين. إذاً ، كوظيفة لتدفق الأموال، من المنطقي أن تشتري الذهب بعملات ضعيفة، بشكل أساسي لتفادي المشاكل التضخمية، بينما تقوم ببيعها بعملات أقوى. كقاعدة عامة، ستتحرك أسواق الذهب في نفس الاتجاه، ولكن إذا كان بإمكانك الحصول على عائد أفضل عن طريق تحويل عملة التسعير، يمكنك تحقيق مكاسب أقوى. في نهاية اليوم ، أنت لا تأخذ التسليم الفعلي، لذلك ما يهم حقا هو مبلغ العائد الذي تحصل عليه.

 

اقتنص الفرصة لجني الأرباح من تداول النفط - اضغط هنا

 

متداول أو مستثمر؟ هناك فرق

المعادن الثمينة هي أسواق رائجة، ومن الشائع جدًا سماع الأشخاص الذين يقترحون أن 5 إلى 10٪ من محفظتك يجب أن تعمل في الذهب أو الفضة. السبب ببساطة هو التعويض في تداول العملات، ويقوم المستثمرون بشراء الذهب عندما ينخفض ويحتفظ به لفترة طويلة بشكل لا يصدق من الوقت. عادة ما يحتفظون بالمعادن المادية، ولا يهتمون بالمعاملات اليومية. ومع ذلك، إذا كنت متداولًا لعقود الفروقات، فلن تنطبق عليك هذه العقلية.

إذا كنت متداولًا ، فإن عليك أن تدرك أن أسواق المعادن الثمينة تقنية بشكل استثنائي. على سبيل المثال، تميل أسواق الذهب إلى التركيز على زيادات بمقدار 10 دولارات، بينما يميل المشاركون في سوق الفضة إلى التركيز على الزيادة البالغة 0.50 دولار على الرسم البياني. من الواضح أنه لا يمكنك وضع التداولات بناءاً على هذا فقط، ولكنها ظاهرة تميل إلى التكرار.
 

العبرة الرئيسية

إذا كنت لا تتداول المعادن الثمينة، فأنت تفوت فرصاً على نفسك، لأن المعادن الثمينة هي شكل آخر من أشكال العملات. على عكس اليورو على سبيل المثال، لا يملك الذهب بنكًا مركزيًا يسيطر عليه، على الأقل ليس مصرفًا مركزيًا محددًا. بطبيعة الحال، سيكون لأفعال البنوك المركزية في جميع أنحاء العالم تأثيرها، خاصة إذا أخذنا في الاعتبار أن الكثير منها يمتلك كميات هائلة من المعادن الثمينة. أحد الأمور الرائعة في تداول المعادن الثمينة هي أن بإمكانك أن تتخلص من نصف معادلة زوج عملات فوركس. إذا تقدم الين الياباني ، فسوف يتراجع الذهب مقابله. بهذه البساطة. من الواضح أن العكس هو الصحيح كذلك. الفائدة الإضافية هي أنك لست بحاجة إلى القلق بشأن بلد ثانٍ عندما يتعلق الأمر بالتداول. إذا كانت هناك فائدة واحدة سوف تحصل عليها من هذا المقال، فعليك أن تدرك أن الإطلاع على الرسم البياني لزوج الذهب/الين الياباني هو طريقة ممتازة لإدراك القوة النسبية للين الياباني، مع استثناء قيمة الدولار الأمريكي أو الجنيه البريطاني. يمكنك بعد ذلك تحديد ما إذا كان الين الياباني قويًا أو ضعيفًا من تلقاء نفسه، ووضع تداولك وفقًا لذلك في عالم الفوركس.

يجب أيضا التفكير في المعادن الثمينة كملاذ آمن، كما في أوقات النزاع السياسي والاجتماعي والعسكري، حيث يبدو أن الذهب مجال يتدفق إليه الناس. هذا لأن الذهب والفضة حافظا على قيمتهما لأكثر من 5000 سنة، لذا فهما يشكلان إلى حد بعيد واحدة من أكثر أشكال النقود استقرارا التي تعرفها البشرية.

Share on Facebook
Share on Twitter
Please reload